الثلاثاء، 15 مارس، 2011

لأ للتعديات الغير دستورية


يوم 9 مارس المفروض ان المصريين هيقولوا رأيهم في التعديلات الدستورية الاخيرة .. ب نعم او لأ .
و الحقيقة ان في ناس كتيييير اوي مش عارفين يعملوا ايه ؟؟ يقولوا نعم ولا لأ !! و بصراحه انا برضو ماكنتش عارف اقول اه ولا لأ ؟؟!!!!
بس خلاص انا قررت بعد دراسه كويسه اني اقول لأ و لأ بتاعتي دي علشان كذا حاجه منها :

1-ان كل مادة من المواد المقرر الاستفتاء عليها يتم قراءتها و فحصها بعناية و الاستفتاء عليها ,وكل مادة تكون لوحدها علشان مش هيصه هيا .!!

2- في رأيي الشخصي ان مفيش وقت عند المصريين علشان يفهموا كل ماده بتقول ايه ..الوقت قصير جدا ..

3- ان المواد المقرر الاستفتاء عليها مكانش بينها اي مادة من المواد المختصة بصلاحيات الرئيس و دي مبدئيا خيانه ف حق الثورة و الشهداء

ع العموم دي الاسباب اللي خلتني اقول لأ علي التعديات الغير دستورية المقرر الاستفتاء عليها


اما رأي صاحبي احمد شلبي فكان :-


مابين لأ أو أة كنت حيران ومبسوط جدا فى أول مراحل الحرية فى بلدى , وهاقول لأ للتعديلات الدستورية , ونفس الناس الى كانت بتقول أستقرار وسيبو الريس يعقد الست شهور الى فاضلين بتقول ( نعم ) ,,,, اما بقى القلة المندسة والبرادعى بلال فضل و
المستشار عادل قورة(رئيس محكمة النقض الأسبق، رئيس لجنة تقصى الحقائق حول أحداث ثورة 25 يناير)
وناس كتير أوى انا بثق فيهم وكمان مقتنع برائيهم بتقول لأ .
اة فى حاجة تانية عاوز أقولها : معنى نعم من وجهة نظرى يعنى نعم لدستور لم يحقق لمصر سوى فساد وانهيار اقتصادى و تعليمى و سلب للحريات و دكتاتور حكم مصر لثلاثون عام وكل الى هايقولى ميدان التحرير موجود أسف فى ناس كتير ماتت عاشن نوصل هناك ومفيش أى داعى ناس تانية تموت وأقتصاد البلد يوقف وسياحة تتنيل تقف.

عفوا هذا وقت التغير ..




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق